عز الدين فكري

في مؤتمر التبريرات الذي عقد منذ أيام في مؤسسة الرئاسة , قال مستشار الرئيس للشئون السياسية والإستراتيجية (د/ مصطفى حجازي) أن النشطاء المعتقلين و الصحفيين الأجانب خالفوا القانون وهم الأن تحت طائلة القانون , وأمرهم منظور في القضاء المصري وليس لنا شأن بذلك وليس لدينا خلاف معهم ، والقضاء مستقل وهو الذي قرر ولا أحد يشكك في القضاء .

كلام جميل من أستاذنا “مصطفى حجازي” , الراجل بيقول كلام زي الفل من المنظور النظري .

أحد الزملاء الأعزاء في السجن قالي : ده اللي كنتوا بتحترموه في يوم من الأيام ؟؟!!!! ده اللي كنت بتقولي راجل عاقل ومحترم ؟؟!! جاتكم خيبة إختياراتكم غلط , أهو إنت في السجن وهو اللي سجنك .

د/ مصطفى حجازي بيقول كلام نظري زي الفل ، بس تجاهل إن عقوبة كسر قانون التظاهر هي غرامة مالية وليس الحبس 3 سنوات !!

طب والـ 3 سنوات جت منين ؟؟!!! من الأشكال الغلط اللي إختلقت مشكلة أمام المحكمة لما كنت بسلم نفسي ، ومن شهود الزور من ضباط الشرطة والمسجلين جنائياً ، والنيابة المتحفزة ضدنا .

يا د. مصطفى يا أستاذنا , إتحبسنا 3 سنين بسبب شهادة زور وعيال شمامين عملوا مشاكل إتفقوا عليها مع الداخلية ، والشهود كلهم مسجلين وعليهم قضايا مخدرات ودعارة ، والقضاء غير مستقل والنيابة كانت بتتكلم سياسة مش قانون .

عموماً , خلاص أي كلام معاك غير مفيد ، ولو فيه خطأ نستحق السجن عليه فهو إننا صدقناك في يوم من الأيام .

أيوه أنا أستحق السجن أصلاً مش علشان كسرت قانون التظاهر ، لأ ، لأني وثقت في يوم من الأيام في د.مصطفى حجازي , أو د.عز الدين فكري في رواية باب الخروج .

الدكتور والباحث اللي قرب من الشباب وساعدهم بنظرياته السياسية العاقلة والعظيمة ، وساعدهم في تنظيم صفوفهم وبناء قواعد حقيقية “في الرواية” , و إستطاع هزيمة الإخوان بعد عدة موجات ثورية و وصل إلى السلطة وأصبح رئيس للوزراء ، فقام بحبس و إعدام شركاؤه و أصدقاؤه و زملاؤه بعد أقل إختلاف في أي تفصيلة .

لأنهم يعطلون مسيرة الثورة من وجهة نظره ، ولابد من حبسهم أو إعدامهم لأنهم أخطئوا و يعطلون الثورة بمناقشات عقيمة .

أتذكر شخصية د. عز الدين فكري عندما أسمع تبريرات د. مصطفى حجازي , كلام منمق جميل صدقناه قبل كده , ولكنها كلمة حق يراد بها باطل .

ياللااا … مش مهم .

أحمد ماهر
ليمان طرة
22-1-2014

99.9999% .. 25 يناير

مش مهتم قوي بالإستفتاء , زيه زي 2005 و 2007 و 2011 و 2012 . لأ .. ده هيبقى زي إستفتاءات الستينات والسبعينات أيام 99.99% نعم ، أيام الزعيم الملهم .

نفس النظام العسكري بيحكمنا تاني ، بس الفرق إن دلوقتي نظام ناصري عسكري من بتوع شمس بدران وصلاح نصر ، لا فيه كاريزما , ولا زعامة , ولا إصلاح زراعي , ولا عدالة إجتماعية .

الدولة الناصرية العسكرية نموذج صلاح نصر بتعديلات 2014 , دولة ناصرية بتأخد معونات عسكرية من أمريكا ولا تعادي إسرائيل , بل وتنسق معاها , وبالتالي ف الإستفتاء غير مهم .

وهتلاقي إن نفس النظام اللي بيروج له هو أول من يخالفه و مواد الحريات هتبقى حبر على ورق ، والداخلية هتكثف الإنتهاكات ومخالفة القانون والدستور زي ماكان بيحصل زمان .. عادي بقى .

الأهم دلوقتي هو 25 يناير 2014 . لا أظن إنه هيبقى ثورة جديده ، ولكن لازم ننزل . أنا أكيد مش هعرف أنزل المرة دي علشان السجن وكده ولكن لازم نزول ، أصل فضل إيه من الثورة ؟؟!!!

إتضحك علينا في 30 يونيو ، و إنقلبوا علينا في 3 يوليو .

لأ … إحنا إنضحك علينا و إتنصب علينا من أول 11 فبراير 2011 ، لما ضحكوا علينا وقالوا المجلس حمى الثورة في نفس الوقت اللي كان السيسي بيتجسس على شباب الثورة ، وبعضهم إتعذب في المخابرات الحربية أيام الثورة ، وضحكوا علينا وحافظوا على نظام مبارك ومصالحهم وكل أركان النظام من شبكات فساد و إعلام فاسد وقضاء فاجر .

هننزل نفكر الناس بالثورة اللي إنضحك عليها ، نقولهم معلش ضحكوا علينا في 11 فبراير وفي 3 يوليو ، وهما اللي حكموا في المرتين ولبسونا في الحيط .

إنزل علشان تفكرهم إن في جيل مش هيستسلم ولا هينسى ثورته .

إنزل علشان تطالب بنفس مطالب 2011 .. عيش .. حرية .. عدالة إجتماعية .. كرامة إنسانية .

ضحكوا علينا .. سواء العسكر أو الإخوان , و الإخوان وزرهم أكبر , علشان نصحناهم كتير و إدينالهم فرص كتير , لكن طمعوا كتير .

إنزل قول إن الثورة مش هتموت ، ونحن لنظام مبارك بالمرصاد .

إحبسونا و إقتلونا ومش هننسى 25 يناير .

شوهونا وشوهوا ثورتنا لكن برضه هتفضل هي الأمل .

إنزل طالب بحقك , قول مش هنخاف من القمع و الإعتقال والتعذيب ، الدنيا إتغيرت .. والسيسي صلاح نصر مش هيأكل معانا .

إنزل برضه قول للإخوان راجعوا نفسكم .. و إعترفوا بأخطائكم وقت السلطة ، لازم مراجعات جادة في المنهج و أساسيات كتير ، ولازم حوار داخلي و رصد للأخطاء والتفكير في تجنبها مستقبلاً . أصل المستقبل جاي جاي ، والنظام العسكري القمعي هيغور مهما طال الوقت ، فلازم تراجعوا نفسكوا و أساليبكم وخطابكم و أفكاركم علشان ميتعملش معاكم اللي إتعمل فيكم قبل كده .

أه إنضحك علينا في 3 يوليو , لكن الناس بجد خرجت ضدكم في 30 يونيو ، أه العسكر والفلول ساعدوا , لكن برضه أخطائكم كانت كارثية وفادحة .

علشان كده لازم الناس تفتكر ثورة 25 يناير , والقيم بتاعتها ومطالبها . الشعب يريد إسقاط النظام الذي لم يسقط بعد . عيش .. حرية .. عدالة إجتماعية .. كرامة إنسانية .

أحمد ماهر
ليمان طرة
12-1-2014

The referendum smells foul…..

Yes, the referendum….what is happening now has nothing to do with a legitimate referendum in any way, what is happening now is no different from the referendum of 2005, when all the institutions of the state pushed towards “yes” and all the businessmen posted signs that read “Yes to Mubarak, yes to the constitution”. Back then as well, they called everyone who wished to vote “no” a traitor, an agent an enemy of the country…..just as they say now.

There is not really much of a difference between the manipulation and the fraud which happened in the referendum of 2005 and in the referendum of 2014…the same method and rhetoric, the same abuses, fascism and lies. Better than the constitution of 1971, but it still contains poison about the authorities of the president which takes us back to an authoritarian system…and of course articles on military trials…..and of course articles on the military authorities and their authority over the country even if Sisi does not become president. But why all of these expenses since the whole thing is acting and fabricated anyway??!! All of the money being thrown away over this referendum??!! Aren’t the poor people of Egypt more worthy of that money??!!

Overt advertisements of yes, arresting anyone who says no….what a democracy…getting rid of all institutions who might expose the abuses and the fraud, keeping only those institutions who will support and say yes!! And whoever things of saying no is immediately called a traitor and agent!! Why are they even having a referendum??!! Why all of these expenses??!! 

I can hear people outside saying……“Why is Ahmed Maher even talking?! He was at Morsi’s establishment”…No, you haven’t read well or followed the news properly, or are making things up. Amr Moosa, the head of the constitution committee, was also at Morsi’s establishment, along with plenty of others like Jaber Nassar, Waheed Abd El Majeed, Abdel Jaleel Mostafa……I withdrew on the same day, and there were those who did not withdraw and voted yes to Morsi’s constitution. …Al Azhar,…the military……I, for one, withdrew and opposed Morsi’s constitution and called out to the people to say No. I was against the same disastrous articles that are in the constitution of 2014. And in 2012, I was able to get 5 million flyers against the Brotherhood’s constitution distributed….we went out in protests against the constitution everywhere…can anyone do this now??!! Anyone who opposes the constitution now is a traitor and agent who wants to destroy Egypt, just like the media says. 

The Muslim Brotherhood ruled Egypt with the utmost stupidity and opportunism, but the new military regime is even more based on stupidity, dictatorship, oppression and lies. They detain everyone who opposes, no-one appears on the media outlets to defend their opinion…..only supporters of the constitution are allowed to oversee the referendum!!! That is considered fraud by the way!! Go out and say no….and only no….and therefore this is not a referendum and what is going on has nothing to do with a referendum, constitution, or democracy. Your referendum smells foul. In this way, we will never achieve stability and the country will never calm down….aren’t you using the techniques of 2005??!! 

There are many days to come, because you are an oppressive authority and will back your worthless constitution the same way that Mubarak backed his 1971 constitution. Oppression will not protect you. And pretending will protect no-one. All of the parties who are pretending to agree with the system…there are still many round to come…patience, patience…

Ahmed Maher…Torah Prison

الإستفساء ريحته وحشه..

أيوه إستفساء .. أفسى، يفسي، فسى، فساء، إستفساء .. 

لأن اللي بيحصل ملوش علاقة بالإستفتاء من قريب أو من بعيد ، اللي بيحصل دلوقتي بالظبط زي إستفتاء 2005 ، لما كل أجهزة الدولة وقتها حشدت بنعم , وكل رجال الأعمال علقوا يفط “نعم لمبارك نعم للدستور” ، وقتها برضه كانوا بيقولوا إن اللي هيصوت بـ”لا” هو خاين وعميل وعايز خراب البلد … زي ما بيقولوا دلوقتي بالظبط . 

مفيش فرق كبير بين التدليس والتزوير اللي حصل في إستفتاء 2005 وبين إستفتاء 2014 ، نفس الأسلوب والخطاب والإنتهاكات والفاشية والكذب ، ربما يكون دستور 2014 أفضل قليلاً من دستور 2012 ، وأفضل بالطبع من دستور 1971 , ولكن فيه الكثير من السم في العسل خصوصاً سلطات الرئيس التي عادت بنا للنظام الرئاسي الواضح .. وطبعا مواد المحاكمات العسكرية .. ومواد العسكر عموماً وسيطرتهم على الدولة حتى لو السيسي مش رئيسي . 

بس ليه المصاريف دي كلها طالما الموضوع كله تمثيل في تمثيل ؟!!! مش حرام الفلوس اللي بتضيع في الإستفتاء دي ؟!!! مش الناس الغلابة أحوج لها ؟!! 

بذخ في الدعاية بنعم ، و إعتقال كل من يعترض أو يقول لا .. منتهى الديمقراطية .. وكمان إستبعاد أي جمعيات ممكن تكشف الإنتهاكات والتزوير ، وفقط تم الإبقاء على الجمعيات والمؤسسات اللي أعلنت موقفها إنها مؤيده لـ “نعم” !!! 
و اللي بيفكر يصوت بـ “لا” بتقولوا عليه خاين و عميل ومخرب !! 
عاملين إستفتاء ليه بس ؟!! ليه المصاريف دي كلها ؟! مش حرام ؟! 

أنا سامع حد دلوقتي خارج يقول “أحمد ماهر” بيتكلم ليه !! ده كان في تأسيسية مرسي . 

لا يا أسطى .. إنت مش بتقرأ كويس أو مش متابع الأخبار أو بتستهبل , “عمرو موسى” رئيس لجنة الخمسين كان برضه في تأسيسية مرسي ، وكذلك كتير آخرين زي جابر نصار , وحيد عبد المجيد , عبد الجليل مصطفى .. 
و أنا إنسحبت في نفس اليوم ، بل إن فيه من لم ينسحب من تأسيسية مرسي وصوت بنعم لدستور الإخوان وبقى برضه في الـ50 ممثلي النقابات .. و الأزهر .. والجيش . 

فبغض النظر عن المزايدات الرخيصة دي .. أنا عن نفسي انسحبت من التأسيسية وعارضت دستور “مرسي” وحشدت الشارع للتصويت بـ “لا” .. وكان إعتراضا على نفس المواد الكارثية الموجوده في دستور 2014 ، و في 2012 أنا قدرت أوزع 5 مليون منشور ضد دستور الإخوان .. ونزلنا مظاهرات في كل مكان ضد الدستور ، هل حد دلوقتي يقدر يعمل كده ؟!! 

أي حد دلوقتي عنده أي إعتراض على الدستور هيبقى خاين وعميل و عايز خراب مصر زي مابتقول وسائل إعلامكم . 

الإخوان أداروا مصر بمنتهى الغباء والإنتهازية ، لكن النظام العسكري الفلولي الجديد أكثر غباء و فشل و إنتهازية , و أكثر قمعا وديكتاتورية و إستبداد وكذب وسفالة . 

بتعتقلوا اللي عايز يقول “لأ”، ومحدش بيطلع في الإعلام يدافع عن وجهة نظره ، واللي هيراقب مؤيدين فقط ، وحتى القاضي اللي هيشرف برضه مؤيد فقط !!! ده إسمه تزوير على فكرة . 

إنزل وقول نعم .. و بس .. و بالتالي فكلمة “إستفساء” هي التوصيف الطبيعي للي بيحصل لا علاقة لما يحدث بأي استفتاء أو دستور أو ديمقراطية . 

“الإستفساء” بتاعكم ريحته وحشة و مفضو ح، وكده عمرنا ما هنستقر ولا البلد هتهدى .. مش بتستخدموا أساليب 2005 ؟!! 

لسه الأيام جايه كتير ، و لأنكم سلطة مستبدة فطبعا هتخالفوا الدستور الفاكس بتاعكم زي ما حتى مبارك كان بيخالف دستور 1971 . 

الإستبداد مش هيحميكم، و النفاق مش هيحمي ، والأحزاب اللي عمالة تنافق دلوقتي ، ولسه في جولات كتير … 

صبراً صبراً . 

أحمد ماهر سجن 
ليمان طرة
11-1-2014

جعلوني مجرماً .. تخيل ؟؟!!

إنت مستفيد إيه من البهدلة دي يا أحمد ؟!! هكذا سألني أحد أصدقائي القدامى الذين ليس لهم علاقة بالسياسة من قريب أو بعيد , والذي قد يفوز بلقب رئيس حزب الكنبة إن تم عقد مسابقة بذلك الإسم .

– طب بتاخد تمويل فعلاً ؟؟! .. لأ . – بتأخد فلوس على السياسة ؟! .. لأ . – طب هتأخد منصب ؟!! .. لأ مش عايز منصب ورفضت المنصب اللي إتعرض عليا . -كمان ؟!!! إنت غبي يا أحمد يا ماهر , يعني بتتشتم ليل نهار و بتتحبس كل فترة من أيام مبارك , وطول النهار في الشارع ومش بتشوف عيالك , ومش عارف تركز في شغلانة , وكمان مش بتأخد تمويل !!!!!! يعني سمعة على الفاضي !!!! تخيل .. والله أنا لو منك آخد تمويل بجد عنداً فيهم .. يا إما تبطل سياسة وتركز في شغلك كمهندس .. ده أنت الوحيد فينا اللي معندوش عربية .

كان هذا حوار بيني وبين أحد زملاء الدراسة الذي سافر منذ سنوات للعمل كمهندس مدني في السعودية , وعاد العام الماضي ليتعجب من حالي , فهو يعلم جيداً أين أسكن و أعيش ويعلم جيداً أن نشاطي السياسي وكوني من رموز 25 يناير .. جاي عليا بخسارة , ليس مادياً فقط بل معنوياً وأدبياً .

كل زملاء الجامعة سافروا بعد التخرج إلى السعودية والكويت والإمارات ، بعضهم سافر بعد التخرج مباشرة في 2004 وبعضهم سافر بعد الثورة ، فمجال الهندسة المدنية كان منتعشاً وله سوق ممتاز في الفترة من 2007 حتى 2010 ، والمهندس المدني كان يتمتع براتب جيد ومطلوب في تلك الفترة .

أتذكر إني في 2010 كان راتبي وصل إلى 7000 ومكانش عاجبني ، ف دفعة 2004 وما بعدها وصل راتبهم في سوق العمل إلى أكثر من 8000 و أحياناً 10.000 لو كان لدى المهندس بعض المميزات ككورسات أو دبلومات إدارة المشروعات .

كل دفعتي التي سافرت للعمل في الخليج أو حتى المهندسين الذين تبقوا في مصر بسبب وجودهم في شركات ومكاتب متميزة , فهناك الذي عاد ليشتري أرض أو يبني فيلا ، أو لديه سيارة موديل حديث أو أو أو (ربنا يباركلهم ويزيدهم طبعاً) .. وأنا .. الصيت ولا الغنى .

وياريت صيت كويس ، جاي عليك بإيه ده كله يابني ؟!!!!

هكذا سألني صاحب المكتبة التي تعودت أن أتعامل معها أيام الجامعة ، حيث تعودت أن أصور الملازم هناك وأتناول المشروبات والسندوتشات بين المحاضرات ، المكتبة أمام باب الكلية وصاحبها أصبح صديقي ، آخر مره رأيته كان في أغسطس 2010 حيث زرت الكلية لإستكمال الدراسات العليا والماجستير في إدارة المشروعات الهندسية , وتفاجئ أني لا أزال أستخدم السيارة الـ128 التي كانت معي أيضاً أيام الدراسة عام 2000 وحتى 2004 .

إنت بعد السنين دي كلها ولسه معاك الـ128 ؟؟!! يابني كل صحابك معاهم عربيات آخر موديل حتى اللي فضل في مصر .. ركز في شغلك وأكل عيشك .. البلد دي مفيهاش فايدة . ضحكت , وحدثته أن الثورة جايه جايه ومبارك هيمشي هيمشي .

دي شقة أحمد ماهر اللي بيقولوا عليه واخد ملايين الدولارات من كل دول العالم ؟!! ده الحمام بتاعك ؟؟!! كان هذا تعليق أحد زملائي العائدين من الخليج لقضاء أجازة في مصر وقرر زيارتي . دي شقة العميل ؟!! كان هذا تعليقه عندما وجد إني أعيش في شقة 70 متر من إسكان الشباب ، حصلت عليها في 2004 بعد تخرجي من كلية الهندسة وبدء عملي في مجال الإنشاءات في القاهرة الجديدة . شقة بالتقسيط من جهاز المدينة ولسه عليها أقساط متأخرة كتير .

أنا لو منك آخد تمويل بجد على السمعة اللي إنت واخدها ع الفاضي ، يا إما تفكك من السياسة وتسافر معانا بدل القرف اللي إنت فيه ده ، ده الحمام بتاعك بايظ !!!!!

أحمد معاكش 1000 جنية علشان أدفع مصاريف أخوك ؟؟ – لا يا ماما مش معايا . معقول يا أحمد ؟!! يابني إنت مش مركز في الهندسة ؟! سيبك من السياسة والسفر كل يوم , السياسة مبتأكلش عيش ، مش واخد منها غير الإهانة وقلة القيمة ، ركز في شغلك وبيتك يابني , إنت عندك بيت وعيال ، السياسة دي دمرتك وهتضيع مستقبلك .

هكذا تسمعني أمي نفس الكلام عندما أزورها , تتعجب من حالي ولماذا أنا مستمر في نفس الطريق رغم الخسارة والإهانات والشائعات !! السياسة أخرتها وحشة وياريتك مستفيد حاجة ، إمشي جنب الحيط و ركز في شغلك أو شوفلك سفرية زي صحابك علشان مستقبل عيالك .

اللهم لا غيرك يعلم همي وسري ، اللهم اني أشكوا إليك ضعفي وقلة حيلتي وهواني على الناس . اللهم إنك تعلم إني مظلوم و أنت الأعلم بحالي ، اللهم إنك لا ترد دعوة المظلوم فساعدني و نصرني يا رب العالمين .

اللهم إنك أنت الأعلم أني لم أشجع على قيام ثورة إلا من أجل مصلحة المصريين وبحث عن حياة أفضل لهم ، اللهم إنك تعلم أني لم أقاوم الظلم إلا طاعة لك ولقول الحق في وجه السلطان الجائر كما أمرتنا .

اللهم إنك تعلم إني لست خائناً لوطني أو ديني وأنت الذي تعلم بحالي وأني لم أتلق أي تمويل من أي جهة ، اللهم إنك تعلم أن كثير ممن يتهموني ظلماً بالتمويل هم كاذبون وهم يعلمون إنهم كاذبون ، اللهم إنك الوحيد الذي يعلم أنني لم أستفيد أي شئ من الثورة ومن نشاطي السياسي وأن حالي وحال أهلي ليس كما يروجون ، اللهم إنك تعلم اني لا لدي ثروة ولا أملك شيئاً وأعيش حياة بسيطة ولا أطمع في شئ أو طلب شئ .

اللهم إنك تعلم ما لدي , وتعلم إنهم يكذبون ويشوهوني بتعمد وهم يعلمون إنهم كاذبون ، اللهم إنك تعلم إني لست خائناً لبلدي , ولم أتخابر مع أحد ولا أنفذ أجندات , و إن كل ما فعلته وأفعله من أجل أن ينصلح الحال ونعيش في عدل وكرامة ، اللهم إنك الذي يعلم أن كل ما يقال عني هو كذب وظلم , وأني اقبع الآن في السجن ظلم وبتهم ملفقة وبشهادة زور من ضباط ومخبرين .

اللهم إني عبدك المظلوم الذي ظلم في عهد مبارك والعسكر ومرسي والسيسي ولا غيرك ألجأ إليه ، اللهم يا من لا ترد دعوه مظلوم ، إني مظلوم فانتصر .

اللهم عليك بكل من ظلمني وقال عني كلام الكذب وقال عني ماليس بي .

اللهم إنتقم من كل من كذب وخان الأمانة وشوه الحقائق وشهد زور . اللهم إنك تعلم حقيقتي وتعلم ما أنا عليه وتعلم دوافعي لما فعلت ، اللهم إنتقم من كل من ظلمني وقال عني ظلماً و زوراً وبهتانا سواء كان ضابط شرطة لفق التهم لي ، أو وكيل نيابة قال كذباً وقال عني ما ليس في ، أو قاضي ظالم لم يحكم بالعدل وحكم كما جاء له بالتليفون من السلطة الغاشمة .

اللهم عليك بكل صحفي كاذب ينشر عني الكذب , وكل مذيع أفاق يحاول إرضاء الحاكم ويقول عني مالم يحدث ، اللهم عليك بكل سياسي منافق يحاول إرضاء السلطة بتشويهي والخوض في سمعتي بالكذب . اللهم عليك بكل من ظلمني سواء كان رئيس جمهورية أو فريق أو لواء أو صحفي أو مذيع أو ناشط سياسي .

وعليك بكل من يردد الشائعات والكذب والبهتان بغير علم ، اللهم عليك بكل من شهد زور , وكل من كتم شهادة الحق , وكل من يعرف الحقيقة ولكن خرس أو صمت خوفاً من بطش الحاكم .

اللهم إنتقم من كل من كذب و زور وشهد زوراً , وكل من دبر وخطط لذلك , وكل من شوه سمعتي وقال عني ماليس له أساس من الصحة وظلمني وظلم أسرتي .

اللهم إني لم أبحث عن مصلحة شخصية أو منصب وتعلم إني مظلوم .. و أنت نصير المظلومين . اللهم إني مظلوم فانتصر , و إظهر الحق , و إنتقم ممن ظلمني .

وحسبي الله ونعم الوكيل .

أحمد ماهر
ليمان طرة
7-1-2014

Vote Sisi for president

Oh yes…just as I am telling you….vote for Sisi as president.
I am the one who has signed below and my name is Ahmed Maher. I am the one to which they direct all sorts accusations and myths which they have fabricated and continue to fabricate. With all the faculties of my mind, I am saying yes to Sisi as president….not just one yes, but two.

And why not??!! Are we going to lie to one another?!! He really is the man of the hour, but my reasons are different from all the others who support Sisi and pushed for his nomination, whether they are supporters of the ex-regime or politically-inactive citizens or political parties or a good-for-nothing elite that will never except anything but crumbs of the ex-regime or the military regime and will never be able to take on competition….let the people try it out for themselves…let’s get this over with.

People tried the Brotherhood and saw their incompetency, stubbornness and lies. Let them try the military regime and the ex-regime in authority.

Even though military rule has not left Egypt for a single day since 26 July 1952, even after the changes which happened after the 1967 defeat which happened because of the oppression of the military and their strife after their own self-interests. And in spite of the era of Sadat who took off the military uniform and dressed as a civilian, the military remained in control of everything from behind the curtains.

The same is true of the Mubarak era…a mafia of businessmen in control of the country with a jurisdiction that no-one can come close to such as the empire of the military,their farms, factories, castles and land.

Even in the reign of Morsi, no-one could come close to the empire of the military, their personal interests, their secret deals, and their control of the presidential office.

So why should they continue to rule from behind the curtain?! Let it be outright military fascism…don’t the people want it? Let them try outright military fascism and the military’s idea of government….

Let us try military solutions for economic and social issues, although we have tried them for the past 60 years, but let’s try again.

Let the authors and journalists see how freedom of expression will look like under Sisi, and let every journalist who faked support pay the price, and let every author cheering Sisi on know his limits during Sisi’s reign. Let’s go back to the days of the past.

Don’t the liberal, leftist and nationalistic parties want Sisi to give them a few posts and positions?!! They’ll see that everything will go to the ex-regime…the military only want the ex-regime.

And don’t the supporters of Nasser want Sisi to recreate the days of Gamal Abdel Nasser, so we can go back to the time of a state in which no-one can open their mouth!!! Let them try out Sisi who trained in America and whose income comes from America…no-one can do anything without cooperation with America and permission from Israel.

Let them see with their own eyes what Sisi will do with the workers, the public sector and the achievements of the Abel Nasser era. 

Let the lawyers see what will become of the human rights lawyers, and let the people see how the police will treat them.

And while we’re at it, let me remind you of a few things….

Do you remember the battle of the camels??!! The day that a 
number of groups were arrested at the same time of the attack on Tahrir Square…the group that was visiting El Baradei and the groups that were at the Egyptian Institute and the Hisham Mubarak Legal Institute. Surely some people are trying to forget in order to find a place close to authority.

But for those who didn’t forget, they can tell us about what happened to them in the military intelligence buildings when they were blindfolded and cuffed at the hands and feet. Do you remember the beatings and torture?? Do you remember Sisi’s voice and his threats??!! You traitors and agents?? You remember how Sisi’s position in your interrogations changed when he found out that millions took to the square after the battle of the camels??

Sisi, the head of military intelligence in the time of Mubarak and in the time of Tantawy, who took the files of the state security and continued their work for them, listening to phone calls during the revolution and after it. 

Do you remember??!! Would someone please remind the people what happened inside with Sisi??!!

Okay forget about that….what about the ways that the military intelligence withdraws information, the same military intelligence that Sisi ran. Do you remember 9 March 2011 and 8 April 2011 and countless other events in which activists were exposed to torture, illegal trials and torture??

Shhh….everyone has forgotten?…No, not everyone, thank God.

Anyways lets get it over with…and just as we saw the tragedies and catastrophes of the Brotherhood rule, let’s see the blatant military rule instead of from behind the curtains. Let the revolution start anew after the military rule.

Let us see real oppression and murder and arrests. Let us see a new Abdel Nasser era but this time without social justice and without upsetting Israel. Abdel Nasser Sisi 2014 who trained in America and who cannot upset Israel and who coordinates with 
them before making a single move in Sinai.

You can tell a lot about a letter from its address….

It’s alright in any case….in this way we can finish the battles, and after years build up on a clean slate. We experienced religious fascism, and now the people must see military fascism and oppression and failure that will lead to civil strife and a crippled economy.

And therefore:

I, who signed below with my full mental capacities at my disposal, announce my support to nominate Sisi as president.

Let us fall in the trap, try and build on a clean slate after that

Ahmed Maher
Torah Prison
06/01/2014

It is worth noting that Ahmed Maher, Ahmed Douma and Mohammed Adel have been sentenced to 3 years in prison and a fine of 50,000 Egyptian pounds for violating the protest law and for demonstration against military trials for civilians while Ahmed Maher was turning himself

نعم للسيسي رئيساً للجمهورية … بقلم #أحمد_ماهر

آه والله .. زي ما بقولك كده .. نعم للسيسي رئيساً للجمهورية .

أنا الموقع أدناه واللي إسمي أحمد ماهر , واللي بيقولوا عليا كل الإتهامات والأساطير اللي تم إختراعها أو لسه هيخترعوها بقول و أنا في كامل قواي العقلية نعم للسيسي رئيساً للجمهورية ، ومش نعم واحدة بس .. نعمين كمان .

وليه لأ !!! هنلف وندور على بعض ؟!!! هو فعلاً رجل المرحلة . ولكن أسبابي مختلفه عن كل اللي بيشجعوا السيسي وبيدفعوه للترشح , سواء فلول أو كنبة أو أحزاب , ونخبة فاشلة عمرها ما هتعمل حاجة وعمرها ما هتقبل غير الفتات من العسكر والفلول وعمرها ماهتقدر تنافس حد ، خلي الناس تشوف بعنيها وتجرب بنفسها .. خلينا نخلص .

الناس جربت الإخوان وشافت الغباء والعناد والكذب , خليهم يجربوا حكم العسكر هو و الفلول للسلطة .

مع إن أساسا حكم العسكر لم بنتهي يوماً واحداً منذ 26 يوليو 1952 ، حتى بعد التغيرات اللي حصلت بعد هزيمة 67 اللي حصلت بسبب إستبداد العسكر و إلتفاتهم للملذات الشخصية والنزوات ، وبعدها بدأ يبقى العسكر أقل ظهورا و أقل فجاحة في الإنحراف والبحث عن الملذات , و رغم عهد السادات اللي خلع البدلة العسكرية ولبس البدلة الملكي أو المدني , ولكن برضه فضلوا مسيطرين على كل شئ من خلف الستار .

و كذلك في عهد مبارك ,, رجال الأعمال و العصابة ماسكين البلد , لكن ليهم حدود محدش يقدر منهم يقرب جنب إمبراطورية العسكر و مزارعهم و مصانعهم و قصورهم و أراضيهم .

حتى في عهد مرسي “منه لله” محدش قدر يقرب من إمبراطورية العسكر و مصالحهم الخاصة وصفقاتهم السرية , وتحكمهم في الحنفيات الرئيسية .

ف ليه يستمروا في الحكم من خلف الستار ؟!!! خليها فاشية عسكرية صريحة .. مش الناس عايزة كده ؟؟!!! خلااااص .. خليهم يجربوا الفاشية العسكرية الصريحة , و العقلية العسكرية في الحكم .. إلبس علشان نازلين .

خلينا نشوف حلول العسكر للمشاكل الإقتصادية و الإجتماعية , مع إننا شوفنا الطريقة خلال الـ 60 سنة اللي فاتوا , بس خلي الناس تشوف تاني .

خلي الكتاب و الصحفيين يشوفوا حرية الصحافة وحرية التعبير في عهد “السيسي” , و خلي كل صحفي منافق يحس بالجريمة اللي عملها ، و كل كاتب بيطبل دلوقتي للسيسي يعرف حدوده في فترة حكم السيسي ، أيوه بقى خلونا نرجع لأيام “ممتاز القط” و طشة الملوخية بتاعة زمان .

مش الأحزاب الليبرالية و اليسارية والقومية عايزين “السيسي” علشان ينقط عليهم شوية منح ومناصب ؟!! خليهم يأخدوا الصابونة و يشوفوا الفلول اللي هيطلعوا لهم لسانهم , أصل العسكر ملهومش غير الفلول .. والفلول ملهومش غير العسكر , وجت النخبة الحزينة تفرح مالاقيتلهاش مطرح .

ومش الأحزاب الناصريين عايزين “السيسي” يكرر تجربة “عبد الناصر” تاني ويشكمنا , ويرجع عهد الدولة الشاكمة اللي محدش فيها يعرف يفتح بوقه ؟!!! خليهم يشوفوا “السيسي” وإنحيازاته بنفسهم ، “السيسي” اللي إتدرب في أمريكا ومرتبه من أمريكا .. وميقدرش يعمل حاجة بدون التنسيق مع أمريكا و إذن من إسرائيل .

خلوهم يشوفوا بعنيهم السيسي هيعمل إيه في العمال والقطاع العام ومكتسبات عبد الناصر .

خلي اللي كانوا حقوقيين يشوفوا حال حقوق الإنسان هيبقى عامل إزاي وقتها ، وخلي الناس تشوف تعامل الشرطة إزاي وقتها .

و بالمرة أفكركم بشوية حاجات ..

فاكرين يوم موقعة الجمل ؟؟!! يوم إعتقال عدة مجموعات في نفس وقت الهجوم على التحرير ، المجموعة اللي كانت بتزور البرادعي .. والمجموعة اللي كانت في المركز المصري ومركز هشام مبارك للقانون . أكيد بعض الناس دول بيحاولوا ينسى أو يتناسى خصوصا إن منهم من يحاول إيجاد مكان بالقرب من السلطة .

لكن اللي منسيش , ممكن يكلمنا عن اللي حصل معاهم إيه في مبنى المخابرات الحربية وهم متغميين ومتكلبشين إيد ورجل ؟!! فاكرين الضرب والتعذيب ؟؟!!! فاكرين صوت السيسي وتهديداته ؟!!! يا عملا يا خونة يابتوع كنتاكي والإينجليش لانجويش ؟؟!! فاكرين تغير موقف “السيسي” أثناء التحقيقات معاكم جوه لما عرف إن ملايين نزلت التحرير بعد موقعة الجمل ؟؟!!

“السيسي” مدير المخابرات الحربية وقت مبارك و وقت طنطاوي , اللي أخد ملفات أمن الدولة وكمل شغلهم , و التنصت على التليفونات وقت الثورة وبعدها .

فاكرين ؟؟!!! طب حد يقدر يفكر الناس باللي حصل جوه عند السيسي ؟؟!!

طيب بلاش دي … أسلوب المخابرات الحربية في إنتزاع الإعترافات ، المخابرات الحربية اللي كان ماسكها السيسي ، فاكرين 9 مارس 2011 و 8 ابريل 2011 وغيرها وغيرها من الحوادث اللي حصل فيها تعذيب وتحقيقات غير قانونية وإرهاب للنشطاء ؟؟!!

فسسسس .. كله بينسى ؟!!!! .. لأ مش كله الحمد لله .

عموما خلونا نخلص , و زي ماشوفنا بعنينا مساوئ و كوارث حكم الإخوان , خلينا نشوف حكم العسكر الصريح بدل المستتر ، خلي الثورة تقوم على نضافة بعد حكم العسكر .

خلونا نشوف بجد القمع والقتل والإعتقالات وشغل صلاح نصر بتاع زمان , خلونا نشوف عهد ناصري جديد ولكن بدون عدالة إجتماعية وبدون زعل إسرائيل , عبد الناصر السيسي 2014 اللي إتدرب في أمريكا و ميقدرش يزعل إسرائيل و بينسق معاهم قبل أي خطوه في سيناء .

والجواب باين من عنوانة .

و خير عموماً .. كده نخلص المعارك بدري بدري .. وبعد سنين نبني على نضيف , عرفنا الفاشية الدينية , و لازم الناس تشوف بعنيها الفاشية العسكرية و الفشل والإستبداد اللي هيوصل لإحتراب أهلي و إنهيار إقتصادي .

وبناء عليه :

أقر أنا الموقع أدناه وأنا في كامل قواي العقلية تأييدي لترشيح “السيسي” لرئاسة الجمهورية .

خلينا نلبس , نجرب , ونشتغل على نضيف بعد كده .

أحمد ماهر
ليمان طرة
6/1/2014