أخيراً ترشح … تصدق إني اتفاجئت!

(1)
مسلسل هزلي نعيش فيه منذ شهور، السيسي اترشح … لسه، السيسي خلاص هايترشح بكرة، ويمر إسبوع، بكره، ويمر شهر، بكره، ويمر شهران، مش هايجي .. مش هاروح .. مش هاتيجي .. مش هارووح.

أخيراً حن علينا سعادة جناب المشير وترشح للانتخابات الرئاسية، أراني اتفاجئت بعد مدة طويلة من المناشدة والتوسل من شبكات المصالح المباركية، وبعد فترة طويلة من النفاق والتفخيم ومقالات التطبيل طمعاً في منصب في النظام العسكري الجديد، بعد شهور من تطبيل النخبة الليبرالية العسكرية التي حذفت باب الحقوق والحريات من قاموس الليبرالية.

(2)
من داخل وزارة الدفاع وبالبدلة العسكرية أعلن ترشحه لانتخابات الرئاسة، استقال اليوم رغم أن فتح باب الترشح سيكون غداً ويزعمون أنه لن يستغل إمكانيات الدولة وموارد المؤسسة العسكرية.

طيب كنت اسبكها شوية، اشتغلنا شوية وخلينا نمثل إننا دولة وكده، وكنت استقيل من فترة كافية، قول خطابك ببدلة ملكي، قول خطابك من مكان محايد.

ولكن عموماً .. قلعت الميري ودخلت المعترك السياسي؟ … السياسة وحشة يا مارشال .. والناس بتقطع هدوم بعض .. البس .. علشان خارجين.

(3)
ثورة دي ولا انقلاب؟

شاركت في 30 يونيو .. وطالبت بإنتخابات رئاسية مبكرة، وأرى الاخوان ارتكبوا أخطاء فادحة أثناء فترة حكمهم وضيعوا نفسهم وضيعوا ناس كتير معاهم من الذين ظنوا بالإخوان ظناً حسناً.
ولكن لا أتقبل فكرة الحكم العسكري ولا تدخل العسكر في السياسة، وأرى أن الحكم العسكري وفساد ضباط من بعد 52 إلى الآن ما آخر مصر وادى إلى تخلفها وتأخرها.

شعرت بالقلق الشديد بعد تفويض مبارك للمجلس العسكري في 11 فبراير 2011

ولكني كنت من السذج الذين قالوا “لو المجلس العسكري عك الدنيا فهيكون مصيره مصير مبارك” وأثبتت 2011 و 2012 مدى فداحة غباء وصل في حكم المجلس العسكري الذي كان السيسي أحد وأبرز أعضائه، وبعد 3 يوليو عندما صرخنا .. دا تدخل عسكري صريح وحكم عسكري واضح .. وده في كتب العلوم السياسية اسمه انقلاب عسكري .. أكاديمياً اسمه انقلاب.

قالوا لنا “سيب الجيش يحمي الشعب، والانقلاب العسكري ده لما السيسي يمسك الحكم .. شوفت السيسي بقى رئيس جمهورية علشان تقول حكم عسكر؟؟

الآن سيصبح السيسي رئيس جمهورية … ثورة دي ولا انقلاب؟

بلاش كلمة انقلاب .. أليس ما حدث ويحدث هو حكم عسكري واضح صريح؟

(4)
أول ديكتاتور عسكري منتخب..

كان أكثر فقرات الخطاب كوميدية هو حديثة عن الديمقراطية.

وزير الدفاع الذي سيكون رئيس جمهورية ذو خلفية عسكرية يتحدث عن الديمقراطية.

فاقد الشئ لا يعطيه، والحداية مابتحدفش كتاكيت .. والعسكر لا يفهمون معنى الديمقراطية التي تعني احترام الآخر واحترام الاختلاف واحترام الحقوق واحترام الحرية… وما نراه الآن من السيسي قبل أن يكون الحاكم “رسميا” هو فاشية صريحة وتخوين وتنكيل بكل من يختلف أو يعترض.
وعن تجرية شخصية لمست ضيق السيسي بالمعارضة والانتقاد أثناء اجتماعات شباب الثورة مع المجلس العسكري بعد 11 فبراير عندما كان السيسي مدير المخابرات الحربية وعضو المجلس العسكري.

شخص لا يعترف بالديمقراطية أو لا يستوعب مفاهيمها ومكوناتها يتحدث عن الديمقراطية.

كل المستبدين على مدار التاريخ تحدثوا عن الديمقراطية حتى وهم يذبحون خصومهم، دلوقتي كلام طشاش عن الديمقراطية .. قريب هنلاقي المظاهرات اللي بتهتف يسقط الديمقراطية كما حدث في 1954، لنعود بعدها عدة عقود للوراء.
(5)
الشراكة..
السيسي قال الشراكة؟ أيون قال الشراكة.. ومتهيألي سمعت عقد بين الحاكم والمحكوم .. الكلام ده صحيح؟ أيون
شراكة وعقد بين حاكم ومحكوم .. هل تعتقد انه هايقدر يعمل الكلام الكبير ده وسط المرحلة الفاشية العسكرية الجديدة؟ لأ .. طيب وقال شركاء الوطن؟ آه قال شركاء الوطن … اللي هم مين يعني؟ حملته ومؤيدينه يعني .. طيب.
(6)
الديكتاتور اللي مش عادل…
كل المطبلاتية سواء فلول مبارك أو ثوريين سابقين باحثين عن منصب يتحدثون عن نظرية الديكتاتور العادل، وهي نفس النظرية التي أسهمت بقوة في تخلف مصر وهي التي كانت تروج بشكل مكثف في عهد عبد الناصر ثم السادات ثم مبارك، وهي نفس النظرية التي تعتنقها كل الأنظمة السلطوية والشمولية وكل التيارات الفاشية.

آه قول ديكتاتور عادل أو سيد أو عبد الفتاح .. مش هاتفرق .. لكن بلاش اشتغالة من الأول وتقول ديمقراطية وشراكة وعقد اجتماعي، وعيب كمان يتقال انتخابات على المسخرة اللي هاتحصل، المصريين بهدلوا كل المفاهيم السياسية.

الديكتاتور اللي مش عادل ستكون النظرية المصرية الجديدة التي سنصدرها للعالم .. وأهو برضه نصدر أي حاجة، ديكتاتور متحكم في الإعلام والجيش والشرطة والقضاء ورأس المال وكل مؤسسات البيروقراطية وكل اجهزة الدولة … نفس خريطة الفشل والتخلف.

(7)
الاستقلال والتحرر في النيو ناصريزم…
تسقط أمريكا وعملاء أمريكا .. محدش يلوي دراعنا .. نرفض التدخل الخارجي إلا من السعودية والإمارات اللي معانا، نرفض التدخل الأمريكي والأوروبي في الشئون المصرية ولكن لا مانع من استمرار استجداء المعونات الأمريكية والأوروبية.
أمريكا دولة عدوة لكن مافيش مشكلة لما ضباطنا يتعلموا ويتدربوا هناك.

هذه هي القواعد الجديدة في برنامج السيسي الذي تعلم العسكرية وتدرب في أمريكا عدوتنا لامؤاخذة.

الاستقلال والتحرر من منظور السيسي هو استمرار الجعجعة في الإعلام والحديث عن المؤامرات والعدو الوهمي اللي في كل حته واحنا مش عارفين هو فين بالظبط.

لكن لا مشكلة في الشحاتة ممن نصفهم بالاعداء ولا مشكلة في أن يتعلم ضباطنا عقيدتهم العسكرية عندهم ونأخد سلاحنا منهم رغم جعجعتنا عن المؤامرات في الخطاب كل يوم.

ولو قفلت قوي يعني .. ننوع مصادر الشحاتة علشان نخفف الضغط وعلشان يبطلوا كلام عن الديمقراطية وحقوق الإنسان، الاستقلال والتحرر هو شتيمتهم في الاعلام المصري بالنهار ثم الشحاته منهم بالليل.

الاستقلال والتحرر في النيو ناصريزم يختلف تماما عن مفهوم الاستقلال الوطني والتحرر في اتخاذ القرار عموماً، استقلال وتحرر مارشال كامب ديفيد.
(8)
مش الناس مبسوطة؟؟ خلاااااص…
وقف الدعم، لا ضرائب تصاعدية.. لا يجرؤ أصلاً على جمع ضرائب من حلفاؤه رجال الأعمال استمرار لمنظومة مبارك الفاسدة، استمرار للفشل الإداري، تغلغل أكبر للعسكر في المؤسسات، نفوذ أكبر للمؤسسة العسكرية، استخدام الجعجعة والهجص والكفته في علاج المواطنين، عودة القمع الذي لم يختفي من الأساس، تعذيب المواطنين في أقسام الشرطة، قتل المتظاهرين، قمع الحريات، تكميم الأفواه، مكافأه رجال الاعمال المحتكرين، حبس المعارضين أو تشويههم واغتيالهم معنوياً على الأقل، استمرار فساد الأجهزة والمؤسسات، استمرار الجعجعة في الإعلام، غياب الشفافية، غياب المحاسبة، زيادة الفقراء فقراً والأغنياء غنى، استمرار لاهدار موارد الدولة، غياب التخطيط والمنهج العلمي، ارتفاع الأسعار وزيادة أعباء محدودي الدخل، استمرار الكذب والتدليس، استمرار الفهلوة والبلطجة والهفلطة كما كانت قواعد إدارة الدولة منذ عقود، واستمرار الكوسة والمحسوبية وخصوصاً اللي معاه كارنيه من ضابط .
بس مش الناس مبسوطة؟ خلاااص.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s